أوباما يزور لندن لحث البريطانيين على البقاء في الاتحاد الأوروبي

يعتزم الرئيس الأمريكي باراك أوباما زيارة العاصمة البريطانية لندن في أواخر شهر أبريل/نيسان القادم، سيقوم خلالها بحث الناخبين البريطانيين على تأييد بقاء بلادهم في الاتحاد الأوروبي.

ونقلت صحيفة “اندبندنت” يوم الأحد 13 مارس/آذار، أنه من المقرر أن أوباما يزور لندن بعد حضور معرضا للتكنولوجيا في ألمانيا في أواخر الشهر المقبل وأنه سيزور العاصمة البريطانية في ذلك الوقت تقريبا.

ويصوت البريطانيون في يونيو/حزيران بشأن ما إذا كانت بلادهم ستبقى جزءا من أكبر تكتل سياسي اقتصادي في العالم (الاتحاد الأوروبي). وقال أوباما سابقا إنه يريد أن تبقى بريطانيا في الاتحاد الأوروبي وتساعد في الحفاظ على الشراكة بين أمريكا وأوروبا.

ورغم أن رئيس الولايات المتجدة الامريكية أوباما يزور لندن لحث البريطانيين على البقاء في الاتحاد الأوروبي إلا أن معظم استطلاعات الرأي تشير إلى وجود انقسام في المجتمع البريطاني بين مؤيد للبقاء في الاتحاد ومعارض له، مع وجود عدد كبير من الذين لم يحسموا موقفهم بعد.

Post Author: هسبريس