الملك سلمان بن عبد العزيز يِؤكد وقوف السعودية مع الرباط لمواجهة إيران

في اتصال هاتفي مع ملك المغرب محمد السادس، أكد الملك سلمان بن عبد العزيز ، اليوم، وقوف المملكة العربية السعودية مع الرباط لمواجهة نزعة إيران ووكلائها العدوانية وتدخلاتها في شؤون الدول العربية.

وشدد الملكان خلال محادثة هاتفية على ضرورة توحيد المواقف وتنسيق الجهود لمواجهة التدخل الإيراني في شؤون الدول العربية، ومحاربة سياسة طهران الهادفة لزعزعة الأمن والاستقرار في العالم العربي.

وقطع المغرب مؤخرا علاقاته الدبلوماسية مع إيران، بسبب دعم طهران لجبهة البوليساريو، الأمر الذي نفته سفارة إيران في الجزائر، مؤكدة أن لا علاقة لها من قريب أو بعيد بنشاط هذه الجبهة.

كما أفاد الملك الملك سلمان بن عبد العزيز بأن المملكة السعودية تقف مع المغرب تجاه كل ما يهدد أمنه واستقراره ووحدة أراضيه.

وقدم الناطق باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي، في وقت سابق يوم الخميس، ما وثق بالأدلة لقطع العلاقات مع طهران.

وبدأ النزاع حول إقليم الصحراء عام 1975، بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول الخلاف بين المغرب والبوليساريو إلى نزاع مسلح، استمر حتى سنة 1991، وانتهى بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار، وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها، بينما تطالب البوليساريو بتنظيم استفتاء لتقرير المصير.

Post Author: هسبريس