تطور خطير بالجزائر … بوتفليقة سيترشح لولاية رئاسية خامسة

أعلن حزب جبهة التحرير الوطني الذي يملك الأغلبية في البرلمان الجزائري، يوم السبت، أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة سيترشح لولاية رئاسية خامسة .

وأكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، أنهم يساندون استمرارية الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في الرئاسة لعهدة خامسة.

وقال ولد عباس خلال الاجتماع بالهيئة التنسيقية للحزب: “نطالب بالاستمرارية في مهمة الرئيس مثلما بدأها عام 1999، الكلمة الأخيرة له”، مضيفا: “نحن في حزب جبهة التحرير الوطني بصفتي كأمين عام، أتحمل مسؤوليتي، وسأكون الناطق باسم كل المناضلين والمواطنين الذين عبروا عن رغبتهم وآمالهم لكي يواصل الرئيس مهمته مع الحزب العتيد، العمود الفقري للدولة”.

وأشار حزب جبهة التحرير، أن بوتفليقة سيترشح لولاية رئاسية خامسة وأنه لن يقبل بأي مرشح أخر غيره، للاستحقاق الرئاسي المقبل، الذي سيقام في الجزائر، خلال شهر مايو 2019.

كما كشف أن اللجنة المركزية للحزب ستجتمع قبل شهر رمضان، من أجل صياغة بيان مطالبة الرئيس بوتفليقة بالترشح لولاية خامسة.

وتولى الرئيس الجزائري (81 عاما)، سدة الحكم في الجزائر عام 1999.

Post Author: هسبريس