ناصر الزفزافي يدخل في إضراب مفتوح عن الطعام

ناصر الزفزافي يدخل في إضراب مفتوح عن الطعام

أعلنت محامية من هيئة الدفاع عن زعيم حراك الريف شمال المغرب، والذي يحاكم منذ  دجنبر الماضي مع 54 متهما آخرين، أن موكلها ناصر الزفزافي يدخل في إضراب مفتوح عن الطعام .

وقالت محامية الزفزافي، في بيان على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إن المتهم قرر “الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام” بعدما “تعرض منذ اعتقاله لتعذيب فظيع ولمعاملة تنتهك الكرامة الإنسانية”.

ويحاكم الزفزافي مع 54 متهما منذ منتصف دجنبر الماضي أمام الغرفة الجنائية الابتدائية لدى محكمة الاستئناف في الدارالبيضاء، بقضية “الحراك” الاسم الذي يطلق على الحركة الاحتجاجية التي هزت بين نهاية 2016 ومنتصف 2017 منطقة الريف المهمشة والمتمردة تاريخيا.

والزفزافي قائد الحراك شاب من أبناء المنطقة وهو عاطل عن العمل، وقد اكتسب شعبية كبيرة بفضل حضوره القوي، وخطبه الطويلة باللهجهة الريفية، كما اعتقل بعدما قاطع خطبة إمام مسجد معاد للحركة الاحتجاجية الاجتماعية بالحسيمة.

وتقول جمعيات إن نحو 450 شخصا أوقفوا خلال الأحداث التي تلت مقتل محسن فكري بائع السمك بعدما سحقته عربة للنفايات، في أكتوبر 2016، أثناء محاولته منع مصادرة بضاعته التي تشمل نوعا من السمك يحظر صيده.